من بينهم المغاربة .. فريق اسرائيلي يستهدف العرب عبر مواقع التواصل الاجتماعي لقبول التطبيع

كشفت وكالة الأنباء العالمية “رويترز”، في تقرير لها أمس الثلاثاء، يحمل عنوان “من داخل حملة التواصل الاجتماعي الإسرائيلية لاستقطاب الشرق الأوسط”، عن وجود فريق إسرئيلي يعمل تحت إشراف وزارة الخارجية، مهمته استقطاب العرب وتمهيد الرأي العام العربي لتقبل فكرة تطبيع العلاقات بين بلدانهم وبين إسرائيل.

ووفق تقرير ” رويترز ” فإن الفريق الإسرائيلي المذكور، يقود حملة على مواقع التواصل الاجتماعي كالفيسبوك وتويتر وأنستغرام، لاستهداف الرأي العربي باللغة العربية، من أجل تليين مواقفه وردود أفعاله ضد إسرائيل.

وحسب رويترز دائما، فإن هدف هذا الفريق الذي ينشر المحتويات ذات البعد العاطفي المسالم باللغة العربية، هو جعل المتلقي العربي عبر هذه المحتويات يُغير نظرته على إسرائيل ويتقبل فكرة أخرى مغايرة، تتأسس على السلم والسلام والتعايش وغيرها من المصطلحات التي تهدف للتأثير على الجانب العاطفي للمتلقي.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد