“كلام ساقط” يثير غضب الاتحاديين بدورة مجلس جماعة تطوان

اتهمت الكتابة الإقليمية لحزب الاتحاد الاشتراكي بتطوان رئيس الجماعة بالتفوه بألفاظ وصفتها ب ” الساقطة” في حق المستشارة الجماعية عن الحزب بالمجلس “فاطمة الشيخي”.

بيان صادر عن الكتابة الإقليمية للحزب تطوان، كشفت فيه عن تعرض المستشارة الجماعية “فاطمة الشيخي” وعضو الكتابة الاقليمية والمجلس الوطني للحزب، للاعتداء من طرف رئيس جماعة تطوان “محمد إدعمار” خلال انعقاد الدورة الاستثنائية للمجلس.

وأكد بيان توصل به موقع “شمال بوست” أن الحادث وقع حينما منع رئيس جماعة تطوان المستشارة “الشيخي” من أخذ الكلمة بعد تسجيلها في لائحة المتدخلين، ضاربا بعرض الحائط القوانين المنظمة للعمل الجماعي.

وأبدى البيان، تضامنه المطلق مع عضوة الكتابة الإقليمية “فاطمة الزهراء الشيخي’ فيما تعرضت له من ” دناءة ساقطة من قبل رئيس جماعة تطوان “. وإدانته بشدة الكلام الساقط الذي فاه به الرئيس في حق “الشيخي”.

هذا ولم يصدر عن رئاسة جماعة تطوان أو الصفحة الرسمية للجماعة بالفايسبوك أي بلاغ أو توضيح بخصوص الحادث الذي وقع اليوم بالدورة الاستثائية للمجلس.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد