أمانديس طنجة..هذه حقيقة تحول “مقر الشركة” لبؤرة وبائية لفيروس كورونا

كشفت شركة أمانديس للتدبير المفوض، أمس الثلاثاء، أن الأخبار التي تم تداولها بمجموعة من الصفحات على مواقع التواصل الإجتماعي، بخصوص تحول مقرها بطنجة لبؤرة وبائية وتسجيل عشرات الإصابات بكورونا، عارية من الصحة ومجانبة للصواب.

وبهذا الخصوص أكدت مديرية الموارد البشرية بالشركة أن عدد الإصابات المذكور فيما نُشر بعيد كل البعد عن المعطيات الحقيقة، حيث أن عدد المصابين لا يتعدى 12 شخصاً فقط، وهم الآن يخضعون للحجر الصحي، مؤكدة أنها إتخذت مجموعة من الإجراءات لتنزيل التدابير الاحترازية الصادرة عن السلطات المختصة بغرض مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد19) في مختلف أماكن العمل التابعة لها.

وشددت الشركة في بلاغ لها، على حرصها التام بشكل متواصل على احترام معايير الصحة والسلامة في أماكن العمل، حفاظها على صحة وسلامة مستخدميها وكذا زبنائها، مؤكدة انها ستعمل على مواكبة المستخدمين المصابين من طرف مديرية الموارد البشرية وطبيب الشغل، حتى يعودون بصحة وعافية لمزاولة نشاطهم المهني بشكل طبيعي، مع التحسيس بأهمية الوقاية من العدوى مستمرة داخل المؤسسة، وتعبئة الموارد البشرية واللوجستية اللازمة في هذا الباب.

وختمت الشركة بلاغها بالتأكيد على أن المؤسسة بعيدة كل البعد عن هذه الادعاءات الباطلة، وأن الحالات المسجلة متحكم فيها بفضل تعبئة الجميع.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد