طنجة : السلطات تكلف لجنة لإفتحاص لوائح الإنتخابات المهنية

علمت شمال بوست، أن السلطات بمدينة طنجة، تستعد لتعيين لجنة لإفتحاص الخروقات التي تشوب عملية التسجيل في اللوائح الإنتخابية إستعدادا للإنتخابات المهنية المقبلة التي ستعرفها الغرف.

مصدر أكد لشمال بوست، أن حالة  إستياء عارمة تسود أوساط عدد من التنظيمات السياسية والمهنية، التي تعتبر أن الأمر أصبح مفضوحا ويخدم أجندة سياسية لحزب معين.

إقرأ أيضا :“تعبئة غير مسبوقة لانتخابات الغرف لصالح “حزب سياسي”.. فهل تتدخل السلطات بطنجة؟”  .

المقال السابق لشمال بوست، كشف من خلاله أنه “لا حديث اليوم في المشهد السياسي والمهني بالغرف المهنية بمدينة طنجة، سوى عن الإنزالات الغير المسبوقة لتوجيه الانتخابات المهنية الخاصة بالغرف بشكل مسبق لصالح حزب سياسي معين”.

وأضاف ذات المقال “أن هوس الانتخابات والتحكم في المناصب والتشبث بها أفسد العملية الانتخابية بالغرف قبل بدايتها، فالعديد من المهنيين بهذه الغرف بمدينة طنجة وعدد من السياسيين والفاعلين بالمجتمع المدني، عبروا عن تخوفهم من وئد الديموقراطية في هذه الغرف من خلال توجيهها مسبقا”، الأمر الذي يطرح سؤال على السلطات هل سوف تتدخل؟”

شمال بوست علمت أنه عدد من الأجراء أيضا تم تسجيلاهم في اللوائح الإنتخابية ، في حين شهدت غياب أسماء تتوفر على الصفة ولم يتم تسجيلها على الرغم من إيداع طلباتها في الملحقات الإدارية، وكمثال على الحالات التي تم ضبطها متسللة بين مدراء الشركات والمسيرين والممثلين القانونيين والأطر الإدارية، (سائقين، وممرضين، وحراس، وأعوان). وحتى صحفيين. علما أن هذه القطاعات المهنية والفئوية لها انتخابات خاصة بها، ولا تنتمي إلى  الأصناف المهنية التلاثة الممثلة في حظيرة الغرفة، وهي التجارة، والصناعة والخدمات.

من جهته أكد مصدر مطلع، لشمال بوست،أن السلطات الوصية، تفاعلت مع ما نشرته عدد من الصحف من بينهم “شمال بوست”، كما أنها تعاملت مع  شكايات مجموعة من المهنيين على محمل الجد. ومن المرتقب أن تتم مباشرة عملية افتحاص للوائح المنجزة، من أجل الوقوف على حقيقة الخروقات المثارة

وكانت وزارة الداخلية، قد أعلنت إيداع الجداول التعديلية المؤقتة، المتضمنة للقرارات التي اتخذتها، بمكاتب السلطات الإدارية المحلية التابعة لها مقار الدوائر أو الفروع الانتخابية، وبمقار الغرف المهنية.

ووفق لذات المصدر، فإن  الداخلية سوف تعرض   على اللجان المختصة، الشكاوي  قصد دراستها واتخاذ القرارات اللازمة في شأنها، خلال اجتماعاتها التي ستعقدها ما بين 10 و14 فبراير 2021.

من جهتها أكد مصدر من داخل حزب العدالة والتنمية، أن إخوان “سعد الدين العثماني” بمدينة طنجة، راسلوا “امحمد مهيدية”، والي جهة طنجة تطوان الحسيمة، بخصوص الاختلالات التي شابت عملية التسجيل في اللوائح المهنية، وبالأخص بغرفة التجارة والصناعة والخدمات.

وحسب المصدر ذاته، فقد طالب حزب العدالة والتنمية التدخل لوقف الاختلالات الكبيرة وغير المعقولة التي عرفتها عملية التسجيل في اللوئح المهنية، داعين الوالي لمعالجة الأمور في أسرع وقت.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد