فقدان متدربين من البحرية الملكية المغربية في مضيق جبل طارق

فقد بمضيق جبل طارق قبالة سواحل القصر الصغير عنصرين من البحرية الملكية المغربية، وذلك خلال تدريب بحري لفرق من متدربي قوات الكومندوس للبحرية الملكية أجري أول أمس الأربعاء.

وحسب مصادر متطابقة، فإن التدريب الذي أجري قبالة ساحل القصر الصغير، صادفته تيارات بحرية شديدة تسببت في اقتياد المتدربين إلى عرض البحر، ليتمكن بعضهم من العودة إلى الساحل المغربي بمساعدة خفر السواحل وزوارق البحرية الملكية، لكن تم الإعلان عن فقدان أربعة آخرين.

وتمكن اثنان من المفقودين الأربعة من السباحة نحو السواحل الإسبانية رغم أمواج البحر الهائجة، ليتم إعادتهما إلى الوطن عبر الوسائل الجوية للقوات المسلحة الملكية وهم في حالة صحية جيدة.

ولا يزال الجنديان الآخران في عداد المفقودين، حيث تم نشر العديد من الوحدات الجوية والبحرية التابعة للقوات المسلحة الملكية والدرك الملكي، المتخصصة في عمليات البحث والإنقاذ للبحث عنهم في إطار منظومة البحث والانقاذ الوطني.

ويعتقد متابعون لعمليات البحث والانقاذ الجارية أن إمكانية نجاة الجنديان المتدربين المفقودين كبيرة جدا، نظرا لقدرة جنود البحرية الملكية المغربية الكبيرة على تحمل التواجد في الظروف الصعبة للجو والأمواج والتيارات.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد