عامل تطوان ينبه “إدعمار” إلى عدم احترامه للقانون في مباراة الترشح لمدير المحطة الطرقية

صدم عامل إقليم تطوان “يونس التازي” رئيس جماعة تطوان وبصفته رئيس مجلس رقابة شركة التنمية المحلية التي تشرف على تسيير المحطة الطرقية، بخصوص مباراة شغل مدير المحطة التي أثارت الرأي العام بالمدينة بعد حديث عن إقصاء ممنهج لمترشحين ومحاباة آخرين.

ووجه عامل إقليم تطوان مراسلة لرئيس مجلس الرقابة نبهه فيها إلى عدم تقيده بالمسطرة القانونية من أجل تعيين مدير جديد للمحطة الطرقية، من حيث ضرورة خضوع هذه المسألة للمساطر المنصوص عليها في منشور رئيس الحكومة رقم 24/2012 بتاريخ 22/10/2012 التي تقتضي نشر الإعلان عن شغل المناصب بالشركات التي تساهم الدولة أو الجماعات الترابية في رأسمالها في موقع www.emploi.ma.

وطالب “يونس التازي” من رئيس جماعة تطوان، بإرجاء موضوع المساطر القانونية المتعلقة بفتح باب الترشيح لشغل منصب مدير المحطة الطرقية والإسراع بالإنكباب على تسوية الوضعية القانونية لهذا المرفق الحيوي مع ضمان سيره العادي.

كما قام عامل إقليم تطوان،  بتنبيه “محمد إدعمار” للاختلالات التي ما زال مرفق المحطة الطرقية يعرفها، والتي لم يبادر بمعالجتها بالرغم من التوصيات التي توصل بها من طرف المفتشية العامة للإدارة الترابية، وخاصة تلك التي تحثه على ضرورة ملاءمة الوضعية القانونية للشركة المذكورة مع القانون التنظيمي 113.14 المتعلق بالجماعات، من حيث تحويل الشركة من نظام شركة للاقتصاد المختلط، إلى شركة للتنمية المحلية، مع القيام بتحيين الاتفاقية الرابطة بين الجماعة والشركة، وكذا كناش التحملات المتعلق بهذه العملية وإخضاع ذلك لمصادقة مجلس الجماعة، وتأشيرة سلطات المراقبة الإدارية المعنية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد