“إدعمار” يفقد أغلبية مجلس جماعة تطوان

سابقة من نوعها في ولايتين لحزب العدالة والتنمية على رأس جماعة تطوان، يعجز رئيسها “محمد إدعمار” عن عقد الدورة الاستثنائية لشهر فبراير الجاري.

وفوجئ “إدعمار” بغياب عدد كبير من المستشارينالجماعيين، من بينهم مستشارون في الأغلبية المسيرة للجماعة عن أشغال الدورة، مما اضطر باشا المدينة إلى رفعها لعدم اكتمال النصاب القانوني، وطلب من الرئاسة تأجيلها لوقت لاحق.

ولم تعرف أسباب تغيب المستشارين عن الدورة الاستثنائية، حيث اكتفت جماعة تطوان عبر موقعها الرسمي، بالإعلان فقط عن تأجيل الدورة لوقت لم تحدده.

ولم تكشف رئاسة الجماعة عن أسباب غياب المستشارين الجماعيين، وكذا النقاط التي كانت مدرجة في جدول الأعمال، حيث يعتقد أن خلافات بشأنها وراء هذه الضربة التي تلقاها “إدعمار” من حلفائه في تسيير الجماعة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد