انقسام الجمهور التطواني بين مؤيد لعودة “بنعلي” ومتحفظ

ينتظر أن يكون المكتب المسير لنادي المغرب أتلتيك تطوان قد فك ارتباطه صباح اليوم الأربعاء بالمدرب “يونس بلحمر” الذي لم يمضي على تسلمه دفة الفريق التطواني سوى شهر واحد أجرى خلالها مبارتين رسميتين تعادل في واحدة وانهزم في أخرى.

وعلمت شمال بوست، أن المدرب الذي سيقود الحصة التدريبية لمساء اليوم الأربعاء يحتمل أن يكون  الإسباني- المغربي “بيدرو بنعلي” الذي سبق له وأن تولى مهمة المدير الرياضي للفريق الموسم الماضي وكان وراء التعاقد مع الإسباني ” أنخيل بياديرو”  قبل أن يتم الاستغناء عن خدماتهما معا.

وانقسمت آراء الجماهير التطوانية في فضاءات التواصل الاجتماعي بين مؤيد لعودة “بيدرو بنعلي” وآخرون متحفظون أو بالأحرى رافضون لقرار المكتب المسير التعاقد معه، ولكن هذه المرة للإشراف المباشر على الفريق خلفا للمدرب المقال “يونس بلحمر”.

إقرأ أيضا : يونس بلحمر..اختيار متسرع قد يعجل برحيله

وسبق لشمال بوست، أن تطرقت في مقال نشر نهاية الأسبوع الماضي عن عزم رئيس النادي “رضوان الغازي” الاستغناء عن خدمات اللاعب السابق والمدرب الحالي للفريق “يونس بلحمر” لعدم اقتناع المكتب المسير بطريقة عمله سواء على مستوى التداريب أو الخطة التكتيكية التي ينهجها، مع ظهور الفريق بمستوى ضعيف خلال المبارتين التي أجراهما ضد حسنية أكادير وأولمبيك آسفي التي انهزم فيها بثلاثية.

ويرى مؤيدو “بنعلي” كونه يعرف خبايا الكرة المغربية وعقلية اللاعب المغربي التي تغلب عليها طابع الهواية، خصوصا وأنه سبق له الإشراف على عدة أندية مغربية بالقسم الوطني الأول الاحترافي آخرها فريق اتحاد طنجة الموسم الماضي.

هذا في وقت يختلف فيه آخرون مع قرار المكتب المسير، حيث برروا من جهة أولى رفضهم بضرورة منح “بلحمر” الفرصة الكاملة قبل الحكم عليه، ومن جهة ثانية بكون “بيدرو بنعلي” لم ينجح مع أي من الفرق التي دربها سواء الحسيمة أو طنجة وكان مصيره دائما الإقالة.

وستكون المبارتين القادمتين للفريق التطواني ضد كل من المغرب الفاسي يوم الجمعة القادم برسم منافسات البطولة، وشباب خنيفرة برسم ثمن نهاية كأس العرش، محكا حقيقيا للمدرب الجديد للرد على المشككين أو تأكيد تحفظاتهم ورفضهم لعودته.

وكانت لجنة تقنية شكلها المكتب المسير لنادي المغرب التطواني قد أشرفت على اختيار المدرب “يونس بلحمر” لقيادة الفريق خلفا للإسباني “ماكيدا” المقال، حيث ارتكز قرارها على منح الفرصة لأحد اللاعبين السابقين للنادي لتولي هذه المسؤولية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد