وكالة لتعليم السياقة بتطوان تسلم رخصا مزورة وضحاياها بالعشرات

يسارع صاحب وكالة لتعليم السياقة بتطوان الزمن لطمأنة بعض زبنائه ومنعهم من اللجوء للقضاء بعد اكتشافهم أنهم وقعوا ضحايا عملية تزوير طالت رخص السياقة التي تم تسليمهم إياها من طرفه.

ويوهم صاحب الوكالة المسمى “فيصل” زبنائه بقدرته على استخراج رخص السياقة دون الحاجة إلى حضورهم أو اجتيازهم للامتحانات المعتمدة، مستغلا في الغالب المغاربة القاطنين في الخارج أو بعض سكان البوادي الذين يجدون صعوبة في الالتزام بحضور الامتحانات.

وحصلت شمال بوست على صور مجموعة من الرخص والشواهد المزورة، التي قام صاحب الوكالة بتسليمها لضحاياه مقابل مبالغ مالية تتراوح بين 30 الف درهم و40 الف درهم.

وينتظر أن يتقدم بعض الضحايا بشكايات إلى السلطات لفتح تحقيق مع صاحب الوكالة التي توجد بالقرب من مدارة السكنى والتعمير بشارع الجيش الملكي، مباشرة بعد عودتهم من الخارج إلى أرض الوطن.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد