وزارة التجهيز والنقل تعلن تخفيض أثمنة الرحلات البحرية الموجهة لمغاربة العالم

تنفيذا لتعليمات الملك محمد السادس، والرامية إلى تسهيل عودة الجالية المغربية المقيمة بالخارج، قامت مصالح مديرية الملاحة التجارية التابعة لوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، باتصالات مكثفة مع شركات النقل البحري العاملة على الخطوط البحرية مع أوروبا.

وأفاد بلاغ لوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء أن هذه العملية تأتي بهدف إضافة خطوط جديدة تنضاف إلى الخطوط التقليدية الرابطة مع موانئ سيت، مرسيليا وجينوا تمكن من الرفع من الطاقة الاستيعابية واعتماد بأثمنة مناسبة للمسافرين.

وهكذا، تضيف الوزارة فقد تم تقليص الأثمنة المرجعية للتذاكر ذهابا وإيابا بالسيارة إلى 995 أورو للعائلة المتكونة من 4 أفراد بالنسبة للخطوط طويلة المدى، و450 أورو للعائلة المتكونة من 4 أفراد بالنسبة للخطوط متوسطة المدى.

ووفق الوزارة سيتم تفصيل وتوضيح هذه المسطرة وتقديمها للعموم في أقرب الآجال وفي هذا الإطار، تجري مباحثات مع السلطات البرتغالية بهدف جعل ميناء بورتيماوو في البرتغال ميناء للعبور، من خلال فتح خطوط ملاحية جديدة من هذا الميناء باتجاه ميناء طنجة المتوسط.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد