رئيس جماعة تطوان يحرم المواطنين من متابعة دورة يونيو الاستثنائية

تتواصل شطحات رئيس مجلس جماعة تطوان “محمد إدعمار” خلال ما تبقى من مدة ولايته على رأس الجماعة، حيث ما زال يحاول بأي وسيلة ممكنة حرمان ساكنة المدينة من الاطلاع على مجريات دورات المجلس.

آخر ما جادت به قريحة رئيس جماعة تطوان، منعه لممثلي وسائل الإعلام من نقل أشغال دورة يونيو عن طريق خاصية “المباشر” عبر صفحات وسائل التواصل الاجتماعي، وتمكين المواطنين من متابعة مجرياتها.

مكونات من مجلس جماعة تطوان، طالبت في مذكرة مرفوعة لرئيس الجماعة بحذف الفقرة الثانية من المادة 51 من القانون الداخلي التي تنص على منع العموم من تصوير وتسجيل أشغال الجلسات بأي وسيلة كانت.

واعتبر الأعضاء الموقعين على طلب عقد الدورة الاستثنائية منع تصوير والنقل المباشر للجلسات يتعارض مع علنيتها ويحرم الساكنة من الاطلاع على مختلف القضايا التي تهم مدينتهم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد