النتائج الأخيرة للمغرب التطواني تدخله متاهة حسابات البقاء

تراجع ملفت للنظر في النتائج التي حققها نادي الموغريب أتلتيك تطوان خلال الدورات الأربع الأخيرة ( ثلاثة هزائم وتعادل وحيد ) من البطولة الاحترافية، بعد أن حقق بعد اسنئناف الدوري صحوة في النتائج جعلته يرتقي في سلم الترتيب إلى الرتبة السادسة.

وبدأ نادي الموغريب أتلتيك تطوان يدخل متاهة حسابات النزول والبقاء ضمن أندية الدوري الاحترافي. وبات فريق الحمامة البيضاء المحتل للمركز الثامن ب32 نقطة يبتعد فقط بأربع نقاط عن صاحب المركز 15 المؤدي للقسم الثاني على بعد ثلاث دورات فقط من نهاية الدوري الاحترافي.

وتلقت شباك الموغريب التطواني 13 هدفا، خلال الدورات الأربعة الأخيرة ( 3 ضد الزمامرة – 2 ضد  الفتح- 4 ضد الوداد – 4 ضد الرجاء ) فيما تمكن من تسجيل فقط 4 أهداف أي بمعدل ناقص 9، وهو ما فتح باب الانتقادات بخصوص أداء اللاعبين ككل وخطة المدرب جمال الدريدب.

وتنتظر النادي التطواني ثلاث مباريات قادمة ضد مولودية وجدة وبركان اللذان يتواجدان في وضعية مريحة بسلم الترتيب، فيما سيتعين عليه مواجهة أحد الأندية المهددة بالنزول ( سريع واد زم ) والذي يحتل الرتبة الرابعة عشر ب 28 نقطة.

وباتت الجماهير التطوانية تتخوف على مستقبل فريقها بعد الانتكاسة التي وقع فيها خلال الدورات الأخيرة، حيث طالبت عبر صفحات تعنى بشؤون النادي إلى التركيز فيما تبقى من المباريات تجنبا للوقوع في المحظور وعودة سيناريو رفع شعار “المستحيل ليس تطوانيا”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد