center

“سنبلة” و”بصمة” طنجة يدعمان “منير الليموري” لكي يصبح عمدة طنجة

في خضم الإستعدادات الحزبية التي إستطاعت ان تفوز بثقة الناخبين يوم 8 شتنبر الماضي، من أجل خلق تحالفات سياسية لتسيير مدينة طنجة، أعلن كل من حزب “الحركة الشعبية”  و”الديمقراطيين الجدد”؛ مساء  الخميس؛  انضمامهما الى التحالف الثلاثي بمجلس جماعة طنجة؛ ودعم مرشح حزب الأصالة والمعاصرة لتولي منصب رئيس المجلس الجماعي.

الحزبين المذكورين سلفا، أصدرا بلاغبن منفصلين واضحين توصلت شمال بوست بنسخة منهما، عبرا بشكل واضح عن دعمهم لمنير الليموري المرشح لنيل عمودية طنجة.

وبهذا اصبح التحالف الثلاثي؛ الذي يتوفر على 38 مقعدا بمجلس جماعة طنجة؛ معزوا بخمسة مقاعد لحزب الحركة الشعبية؛ ومقعدين لحزب الديمقراطيون الجدد؛ مما يمنحه أغلبية مريحة مكونة من 45 مقعدا.

 

 

center

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد