center

مطالب آنية ومستعجلة على طاولة حكومة أخنوش لكسب ثقة المواطنين

يرتقب أن يعلن ” عزيز أخنوش ” المعين من طرف الملك عن تشكيلته الحكومية خلال الأيام القليلة القادمة. وكشفت تقارير صحفية أن رئيس التجمع الوطني للأحرار المتصدر للانتخابات التشريعية استقر على حزبي الأصالة والمعاصرة والاستقلال للمشاركة في حكومة مصغرة وتحظى بأغلبية مريحة بالبرلمان.

وسيكون” اخنوش ” ووزراؤه أمام تحدي استعادة ثقة الشعب المغربي في مؤسسته الحكومية عبر اتخاذ إجراءات آنية ومستعجلة لتعزيز هذه الثقة، خاصة بعد التصويت العقابي للشعب المغربي ضد حزب العدالة والتنمية الذي ترأس الحكومة طيلة 10 سنوات عرف خلال المغرب احتقانا اجتماعيا غير مسبوق بسبب القرارات اللاشعبية المتخذة.

ويطرح معظلة احتساب الأشطر في فواتير الماء والكهرباء التتي أقرها عبد الإله بنكيران لإنقاذ المكتب الوطني للماء والكهرباء من الإفلاس على حساب جيوب المواطنين، واحدة من التحديات المطروحة على حكومة ” اخنوش” ومن المطالب المستعجلة التي ينادي بها المواطنون عبر فضاءات التواصل الاجتماعي.

center

مشكلة إقرار الساعة الإضافية ( 1+ توقيت غرينتش )  في عهد الحكومة السابقة بشكل رسمي بعد أن كانت تعتمد فقط كتوقيت صيفي مازالت تحظى بغضب شعبي، حيث تعتبرها العديد من مكونات الشعب المغربي مضرة بالصحة النفسية والجسدية ولا تتناسب مع الأجواء الطبيعية للمغرب وتموقعه الجغرافي، خاصة عند دخول فصل الشتاء وتأثيرها على التلاميذ والموظفين.

في خضم إجراء الانتخابات، تم إقرار زيادة مهولة في العديد من المواد الاستهلاكية من طرف الحكومة المنتهية ولايتها مما أثار حنق المواطنين المغاربة واعتبروا ذلك بمثابة ضربا مباشرا لقدرتهم الشرائية. وتعالت أصوات المواطنين عبر فضاءات التواصل الاجتماعي تطالب حكومة اخنوش المقبلة بمراجعة آنية ومستعجلة لهذه الزيادة والتراجع عنها.

الأكيد أن حكومة أخنوش ستكون أمام تحديات كبيرة ومطالبة بإجراء إصلاحات اقتصادية عميقة لإنقاذ المغرب من السكتة القلبية في ظل ارتفاع خطير في المديونية الخارجية وتراجع الاستثمار الوطني والأجنبي.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد