center

أصيلة..حزب “الوردة” ينضم للأغلبية و”الجابري” يقلب الطاولة على “الحصان”

كما كان متوقعا ثم صباح اليوم الإثنين 20 شتنبر من الشهر الجاري، انتخاب وزير الخارجية السابق “محمد بنعيسى” رئيسا للمجلس الجماعي لمدينة أصيلة، بعد حصوله على 25 صوتا من أصل 30 صوتا بذات المجلس.

دورة مجلس أصيلة الذي أشرف عليها باشا المدينة، لم تخلو من المفاجئة، بعدما قرر ادريس الجابري، الذي كان في المعارضة خلال المرحلتين السابقتين بمجلس المدينة، قلب الطاولة على حزب الإتحاد الدستوري، والتصويت لصالح “محمد بنعيسى” الذي ينتمي لحزب الأصالة المعاصرة، علما  أن الجابري ينتمي لحزب الإتحاد الدستوري الذي اختار المعارضة، حيث رفض خمسة أعضاءه  التصويت على تشكيلة المكتب، كما أن حزب “الحصان” هو الحزب الذي منحه التزكية،  بعدما تم طرده من حزب التجمع الوطني للأحرار.

هذا وقد  شهدت  أطوار الدورة التي تم تعيين فيها أعضاء المكتب المسير المرافق لرئيس المجلس الجماعي، تصويت العضو الوحيد لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية “مصطفى المغيتي” على السيد “محمد بنعيسى” كرئيس للمجلس البلدي، علما أن الأخير اي -محمد بنعيسى”، ترشح وحيدا لمنصب رئيس المجلس الجماعي.

center

كما تم انتخاب أعضاء المكتب المسير، حيث سبق لشمال بوست أن نشرت في قت سابق تسريبات الأسماء المقترحة، وهي ذات الأسماء التي تم تزكيتها اليوم وهي كالتالي:

النائب الأول السيد جابر العدلاني / النائب التاني عبد الله الكعبوري / النائب الثالث بشرى اليافي / النائب الرابع يوسف بوهرارة / النائب الخامس ليلى حمدان / النائب السادس حليمة الدكالي / كاتب المجلس: محمد الهادي / نائبه وليد العيساوي.

غالبية الأسماء المشكلة للمكتب جديدة وفيها أوجه شابة، قارة بمدين  أصيلة وتتوفر على كفاءات مهنية، ولعل أبرز مفاجئة تتمثل في انتداب جابر العدلاني نائب الأول للرئيس محمد بنعيسى خلفا لتوفيق اللوزاري.

وتجدر الإشارة إلى كون أن الدورة الأولى التي سوف تعقد مباشرة بعد ما تم انتخاب المكتب المسير، سوف يتم المصادقة فيها على قانون النظام الداخلي، بالإضافة إلى فتح باب الترشيحات لرئاسة اللجن المقترحة وانتخاب الرؤساء المباشرين لها

 

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد