center

بعد قتله سلم نفسه للأمن..ثلاثيني يقتل إبنه شنقا

اهتزت ساكنة إقليم سيدي بنور بالجديدة، يوم أمس الأحد 17 أكتوبر 2021، على وقع جريمة قتل راح ضحيتها طفل في الخامسة من عمره.
مصادر محلية صرحت أن الطفل البالغ من العمر خمس سنوات قتل على يد والده شنقا في ظروف غامضة، وسلم نفسه بعد ارتكابه للجريمة معترفا بتفاصيلها.

center

وأضافت نفس المصادر أن الأب الجاني يبلغ من العمر ثلاثين سنة، حضر إلى منزل طليقته وأمّ ولده وطلب أخذ الإبن في نزهة، وهو ما استجابت له الأمّ على أساس أن يعيده إلى المنزل قبل حلول المساء، لكنه لم يعد أبدا، ويرجح أنه كان ضحية انتقام بشع سببه خلافات سابقة بين الزوجين.

وتم وضع الأب الجاني تحت تدابير الحراسة النظرية وفتح تحقيق قضائي في الحادثة بأمر من النيابة العامة المختصة، في الوقت الذي نقلت فيه جثة الطفل صوب مستودع الأموات قصد التشريح الطبي  لاستكمال البحث.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد