center

برشلونة يكشف حقيقة اعتزال أجويرو

EFE

أعلن نادي برشلونة الإسباني، اليوم السبت، أن مهاجمه الأرجنتيني سيرجيو أجويرو، يقضي حاليا فترة علاجيه لمدة 3 أشهر للتخلص من مشاكل القلب، في الوقت الذي لم تتخذ فيه الإدارة بعد أي قرار بشأن مستقبل اللاعب، بعد التقارير التي أشارت إلى اعتزاله.

وكان النادي الكتالوني قد أصدر بيانا رسميا مطلع الشهر الجاري، أوضح فيه أن صاحب الـ33 عاما سيغيب لمدة 3 أشهر، من أجل تقييم “مدى فاعلية العلاج الذي سيخضع له لتحديد البرنامج التأهيلي”.

center

وأكدت مصادر من داخل النادي، اليوم السبت أن “هذا البيان لا يزال ساريا، الخبر كاذب، ما زال كون يحتاج للوقت لمواصلة العلاج، وعندما تنتهي هذه المدة (3 أشهر)، سنُقّيم حينها الموقف”.

وبدأت القصة عندما اضطر أجويرو للانسحاب من مباراة البرسا أمام ديبورتيفو ألافيس في الليجا، يوم 30 أكتوبر/تشرين أول الماضي، بسبب آلام في الصدر، اتضح فيما بعد أنها بسبب عدم انتظام ضربات القلب.

ومنذ ذاك الحين، لم تأت الاختبارات الطبية التي خضع لها اللاعب بأخبار سارة، حيث اضطر النجم الدولي السابق للخضوع لبرنامج علاجي، والابتعاد لمدة 3 أشهر على الأقل عن المستطيل الأخضر.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد