Web Analytics
مقالات الرأي

لا نستثمر في الأمور البسيطة.. اتفاق اسباني جديد نموذجا

توفيق السليماني

تحدث الكثير من الأمور المهمة في أسبانيا دون أن تحظى بالاهتمام الكافي في المغرب، رغم أن هذه الامور لديها علاقة مباشرة أو غير مباشرة بالمغرب أو بالمصالح الاقتصادية للمملكة. بعض هذه الأمور قد تبدو بسيطة لكنها مهمة.

مثلا، لنتصور لو كان هذا الأمر البسيط الذي لا نهتم به مضاد ومعادي للمصالح المغربية، كان الكل سيهتم به وسيتحدث عنه، كما لو أننا بوعي أو دونه ننقل la agenda mediática española الأجندة الاعلامية الأسبانية، بل اكثر من ذلك بنفس العناوين، ونفس زاوية المعالجة بحكم أن المترجم الأكبر العم غوغل يقرأ من زاوية واحدة.

صحيح أن عامل اللغة عائق مهم. ومع ذلك لا توجد مبررات شافية. ما فائدة توجيه دعم مالي كبير للصحافة وتسديد أجور الصحافيين لشهور عدة اذا كان الهدف هو متابعة ما يجري في الداخل، وحتى في الداخل، يهتم باعطاب المجتمع.

أحيانا تشعر في المغرب أن الكل يبحث عن قوت يومه في إطار ‘جيب النهار أو دخل النهار’ في غياب تام لاستراتيجية أعلامية تراقب وترصد، مثلا، ما يجري في اسبانيا، والبناء على كل ما هو إيجابي، ولو كان بسيطا، للاستعانة به في المعارك الكبرى.

عدم الاهتمام عندنا بالاتفاق الذي وقّعته الحكومة الاسبانية مع اتحاد المزارعين ومربي المواشي الصغار يوم أمس الاربعاء يفرض وضع استراتيجية أعلامية مغربية تجاه الدول الناطقة بالأسبانية. لا أدافع عن استراتيجية “العام زين”، ولكن بلد جار وتفصل بيننا 14 كيلومترات وسننظم المونديال معا يجب ان ندرسه ونحلله. من العيب أن لا تكون عندنا قناة باللغة الاسبانية و10 مواقع ومجلات وجرائد باللغة الاسبانية. وحتى التوجه الجديد لتشجيع إعلام باللغة بالاسبانية قد يحمل في أحشائه كل مقومات الفشل لأنه غير مبني على رؤية و تخصص بل عن من “سبق للقاعة”.

الاتفاق جاء في 16 صفحة تضمن 43 إجراء في 7 أبواب. ورغم ضغط اللوبيات الزراعية الاسبانية وتركيز الاعلام الاسباني في الاونة الاخيرة على جودة وسلامة الصادرات الزراعية المغربية، إلا ان الاتفاق لم يشر إلى المغرب ولم يتضمن أي اجراء ضد أو معادي المصالح المغربية.

باستثناء الإجراء رقم 18 الذي استعمل لارضاء المزارعين من خلال التأكيد على التفتيش والمراقبة في الحدود للتصدي للصادرات التي لا تلتزم بالضوابط الأوروبية، لا يوجد أي اجراء يمس الصادرات المغربية.

“ستعزز الحكومة (الإسبانية) التنسيق على مستوى خدمات التفتيش في الحدود بهدف تحسين نجاعة وضمان المراقبة، فضلا عن الحماية في الحدود للتصدي للواردات التي لا تلتزم بالضوابط الأوروبية للاستفادة بشكل أفضل من الإمكانيات التي تتيحها هذه الضوابط”، وفق ما جاء في الإجراء رقم 18.

…………..

ملاحظة:

تريد أن تصمت ولكن شيء ما في الداخل يأبي..

الصمت يأبى الصمت

اظهر المزيد

Chamal Post

شمال بوست (Chamal Post | CP) موقع قانونيّ مسجّل تحت رقم 2017/06 جريدة بشعبة الحرّيّات العامّة بالنّيابة العامّة للمحكمة الابتدائيّة بطنجة بظهير شريف رقم 122.16.1 / قانون 88.13 المتعلّق بالصّحافة والنّشر 2013-2022

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى