- إشهار -

انعقاد المنتدى الدولي الثالث للمدن العتيقة بطنجة

بعد النسخة الثانية من المنتدى الدولي للمدن العتيقة التي نظمت بتطوان أيام 14 و15 و16 مارس 2013، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، والتي عرفت نجاحا كبيرا، حيث تميزت بحضور ملحوظ من الناحيتين الكمية والنوعية، وأفرزت أشغالها خلاصات وتوصيات هامة جدا، وتوقيع العديد من الاتفاقيات والشراكات على الصعيدين الوطني والدولي التعاون خاصة على مستوى بلدان جنوب-جنوب عززت الخبرات والتجارب، وأثمرت مشاريع تنموية وترويجية للتراث والمدن العتيقة بالجهة.

تنظم الشبكة المتوسطية للمدن العتيقة وجماعة طنجة الطبعة الثالثة من المنتدى الدولي، أيام 24 و25 و26 أبريل 2014 بمدينة طنجة، تحت شعار:”التراث : فرص ورهانات التنمية المستدامة”،بشراكة مع ولاية جهة طنجة تطوان، والمديرية العامة للجماعات المحلية، ووكالة تنمية أقاليم شمال المملكة، وجهة طنجة تطوان، والجمعية المغربية لرؤساء الجماعات المحلية وشركاء آخرين دوليين ووطنيين.

ويهدف هذا المنتدى إلى  مواصلة تطوير وتنويع التعاون مع مختلف الشركاء، وفتح آفاق ومساحات جديدة أمام تجارب

ملصق المنتدى الدولي
ملصق المنتدى الدولي

أخرى متميزة لمؤسسات وطنية ودولية مرموقة في مجالات التراث والتنمية المستدامة، كما يهدف إلى تعميق النقاش العلمي حول السياسات المختلفة المرتبطة بالقضايا التراثية وخاصة في الدول والأماكن التي تعرف الأزمات. كما سيكون المنتدى فرصة لترسيخ الدبلوماسية الموازية وخاصة مع الدول الإفريقية جنوب الصحراء، وكذا   إلى تسليط الضوء على مختلف المنجزات التي تعرفها جهة طنجة تطوان عموما ومدينة طنجة بشكل خاص.

وتركز أشغال المنتدى، الذي يستقي منطلقاته من الأهداف الإنمائية للألفية، ومن نتائج مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة المنعقد بريو، ومن دستور المملكة المغربية ل 2011، على 6 محاور تتدارس بجلستين عامتين، وبأربع ورشات، تسلط مواضيعها الضوء على مختلف مجالات التراث وتخصصاته ودينامية تقاطعاته مع الحقول الاجتماعية والتنموية والبيئية المتعددة في أبعادها المحلية والإقليمية والدولية ومن خلال انفتاحها على التجارب الإفريقية والعربية والمتوسطية وغيرها. ويمكن إجمال المحاور الأساسية للمنتدى في:

 الجلسة العامة الأولى: “التراث والتنمية المستدامة”

الورشة الأولى: “السياسات العمومية لإنعاش التراث كمحرك للتنمية المستدامة”

الورشة الثانية: “آليات التعاون والشراكة والتضامن لحماية التراث”

الورشة الثالثة: “خدمات وتنمية المدن المتوسطة: المدن التراثية للقرن الواحد والعشرين

الورشة الرابعة: “أي مستقبل للتراث بالمناطق في وضعية أزمة؟”

الجلسة العامة الثانية: “التراث والتنمية المستدامة بإفريقيا”

وسيكون هذا المنتدى فرصة أخرى لوضع لوحة قيادة جديدة من أجل بلورة إستراتيجية تنموية مندمجة، تنبع من تقاسم التجارب والخبرات التي ترمي إلى تحسين صورة التراث وجعله إرثا إنسانيا.

وللإشارة، سيعرف المنتدى توقيع اتفاقيات مع مؤسسات وطنية ودولية، وتكريم شخصيات،  وبرنامج موازي لزيارة مدن عتيقة ومواقع تراثية بالجهة. 

كما  يعتبر نداء المنتدى –نداء طنجة-  الذي سيصدر في ختام التظاهرة دعوة لمزيد من الاهتمام والمحافظة على التراث بتحسيس الرأي العام بأهميته الاقتصادية والاجتماعية، وبتبادل التجارب الناجحة في مجال المحافظة والحماية والتثمين، وصرخة لإنقاذ التراث العالمي والإنساني من الضياع في مواقع الحروب والأزمات. 

 

 

 

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد