center

ملف التآمر ضد الملك يجر المحامي شارية للتحقيق

فتحت الشرطة القضائية بالرباط تحقيقا مع المحامي “إسحاق شارية” على خلفية ما بات يعرف بملف “التآمر ضد الملك” والذي اتهم فيه شارية الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة إلياس العماري.

الخبر الذي أوردته جريدة “العمق” الرقمية، أكدت استنادا لمصادرها الخاصة، على أن المحامي شارية حل ضيفا على الشرطة القضائية بالرباط، ورجحت أن يكون ذلك بسبب  تصريحاته حول تورط إلياس العماري في تحريض نشطاء الحراك الشعبي بالريف للتآمر ضد الملك.

center

وكان اسحاق شارية قد أعلن من داخل محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، في إحدى الجلسات قائلا أن ناصر الزفزافي أخبره في جلسة تواصل معه بأن الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، إلياس العماري، طلب منه التآمر على الملك وتصعيد الاحتجاجات، لكنه رفض.

الاتهام الخطير بالتآمر ضد الملك، دفع معتقلي حراك الريف إلى التبرؤ من تصريحات المحامي إسحاق شارية وقدموا إشعارا كتابيا إلى قاضي المحكمة، أثناء جلسة المحاكمة، يعلنون فيه سحب تفويض النيابة عنهم من طرف النقيب محمد زيان وإسحاق شارية.

وكان دفاع إلياس العماري قد أصدر بلاغ للمطالبة بـ”فتح تحقيق عاجل في تصريحات شاريا”، التي وصفها بـ”الأخبار الزائفة واستنكرها جملة تفصيلاً”. ومباشرة بعد بلاغ دفاع العماري، أمر الوكيل العالم للملك بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، حسن مطار، الفرقة الوطنية للشرطة القضائية باستدعاء ناصر الزفزافي والتحقيق معه في المنسوب إليه، حسب مصدر من لجنة التضامن مع معتقلي الريف بالدار البيضاء.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد