هذه كواليس رفض منيب لقاء العماري بطنجة

بمناسبة النسخة الثالثة من “صالون طنجة السياسي”، تحتضن مدينة طنجة ندوة فكرية بعنوان “النخب السياسية ومأل الديموقراطية بالمغرب”ستجمع العديد من الوجوه السياسية المغربية، أبرزها إلياس العماري الأمين العام لحزب “الأصالة والمعاصرة”، ونبيلة منيب الأمينة العام “للحزب الإشتراكي الموحد”، ونبيل بنعبدالله الأمين العام لحزب التقدم والإشتراكية.

الندوة المنظمة من طرف مؤسسة طنجة الكبرى للشباب والديموقراطية، والتي من المنتظر أن تنظم يوم الخميس 19 أبريل 2018 بالمركز الثقافي أحمد بوكماخ، سيشارك  فيها أيضا كل  من القيادية الإتحادية حسناء أبوزيد، فضلا عن محمد العمراني بوخبزة المحلل السياسي والأستاذ الجامعي، ويسيرها الإعلامي خالد شطيبات.

في سياق متصل، أكدت مصادر حزبية من داخل المكتب السياسي للحزب الإشتراكي الموحد ، أن الدكتورة نبيلة منيب  الأمينة العامة للحزب الإشتراكي الموحد“وافقت مبدئيا على الحضور في الندوة لكن دون أن يتم إخبارها من طرف المنظمين بالشخصيات التي ستؤطر النقاش، وعندما بلغ إلى علمها بأن إلياس العماري سيكون حاضرا في النشاط أعلنت رفضها المطلق، في وقت لم تعترض على باقي الشخصيات السياسية الأخرى”.

وقد حاولت شمال بوست الإتصال بشكل مباشر بالأمينة العامة للحزب الإشتراكي الموحد نبيلة منيب، إلا أنه تعذر الأمر حيث ظل الهاتف يرن لعدة مرات دون مجيب.

بالمقابل اتصلت شمال بوست برئيس مؤسسة طنجة الكبرى للشباب والديموقراطية السيد “عادل حداد”، من أجل استفساره في الأمر، فأكد ما يلي :” اتصلنا بالسيدة نبيلة منيب وقمنا بإخبارها بالنشاط وأبدت موافقة بالمشاركة حيث قمنا بإخبارها كون المشاركين هم بعض الأمناء العامين للأحزاب السياسية، وتواصلنا معها للمرة الثانية وطلبت منا الأسماء إلا أننا أكدنا لخا بكوننا لم نحسم في كل الأسماء بشكل نهائي وعند الإنتهاء سوف نخبرك، وهو الأمر الذي حصل إذ بعد ما حسمنا في الأسماء المشاركة، أرسلنا لها ملصق الندوة حيث لم نتلقى منها الجواب بالرفض، وهو الأمر الذي يؤكد أن الدكتورة”نبيلة منيب” موافقة على المشاركة”.

وعن سؤال هل تلقيتم الجواب بالرفض مؤخرا من طرف الأمينة العامة لحزب الشمعة، أكد نفس المتحدث لم نتلقى أي جواب بالرفض.

وتجدر الإشارة إلى كون أن حزب نبيلة منيب يعتبر حزب الأصالة والمعاصرة خط أحمر، إذ ما فتئت الأمينة العامة لهذا الحزب أن عبرت في مرات عدة رفضها للمشاركة في ندوات يتواجد فيها أشخاص يمثلون هذا الحزب.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد