center

الحب في زمن الكورونا

الكاتبة المغربية الأندلسية : نادية بوشلوش عمران

هو الحب في زمن الكورونا ،لا يعرف مستحيلا ولا يختبأ كحبة الخردل في عالم الغيب، هو الحب الشاحب المقهور بين الإرادة وبين الخضوع لضعيف غالب، وقوي لا يقهر ،جند من جنود الله مرسول في شكل فايروس كورونا.

كيف يا حبيبي ستحملنا الشمس بين جفنيها لنشفى وطيف الفايروس يلتصق بنا ويعمل كألاف الجيوش تقتل تهدم تصفع وتبتسم.

يا روح الروح :

وأنا أكتب لك هاته الرسالة، أرتعش بالحمى وبالقهر وبضيق التنفس ،عساني أتخلص من سجن جسدي وكل هواجسي لهذا المرض اللعين، يقولون أنه جاء من الصين ،هو زمن طريق الفيروس وليس طريقا الحرير. ألا وأسفاه على قوافل الحرير لو عرفت زمن كورونا…..

يا كبدي :

ويا يا أيها القلب الذي أحب وخلقت له، جبلت له وكنت العرش والملكوت والحب والحياة والشيهان العربي الأصيل والأسد و الفارس و الشاعر ، وإشراقة صبحي و مسائي ، و باقي كل حياتي وكل من مر من ذكرياتي و كل ما أملكه من ملكوت….

حبيبي :

القمر عند شرفتي بالليل الرومانسي الصامت ، يحذثني عنك و أنا في فراشي أرتعش حمى الكورونا ،حبيبي لازلت أعراض المرض تظهر في رويدا رويدا ،و لا أحبذ فكرة وجودك هنا ،حتى لا تمرك العدوة مني .أعلم حبك و إخلاصك

كحكحكحكح كحكحكح

حبيبي:

زمن الحب في الكورونا زمن صعب ،كزمن الحب في الكوليرا ،كلاهما وباء في وباء ،و يا قرة عيني، إنني أحيانا أهتف بإسمك في لحظات الضعف وأتمنى فعلا وجودك بقربي حتى تواسيني ،لو رحت سيبقى جسدي بين يداك تدثره
و الروح فراشة بيضاء بأجنحة بيضاء شفافة تدور من حولك بالعوسج و بالياسمين تشهد دفني
هلوسات مرضي ،لا تأخدني عليها إن نسيت الخطورة و إن أخطأت في الرغبة بقربك

center

لا تآخدني إن أخطأت أو نسيت

صمت صاخب يناطح كل أفكاري ،لا يدعني أفكر في النهاية ،لأن من يحب لا يريد الهجرة إلى الديار الأخرى و ترك حبيبه
زمن قاتل صعب قوي يا حبيبي ، زمن الحب في زمن كورونا ،كم بت أحلم بأن تهواني و أهواك . وحين كتب الله لنا الحياة ،ضعفنا و تقهقرنا و لم نستطع الكره و لا الرجوع إلى نقطة الصفر
أحبك
أعشقك
أهواك في زمن الموت و زمن المرض ، كل لحظات السعادة لازالت بين عيناي مرسومة هنا يخلدها القلب بأمل الحب بظهور البنفسج و بألوان شقائق النعمان ، عروسة بثيابها البيضاء باسمة و عريس بقوله الأبيض فراشة الربيع بين حقول البراري الخضراء المزهرة بكل زهور الجنة ، و موسيقى راقصة على أنوار الشموع و ليلا على نور القمر 🌒 جلسنا تعزف معزوفة المنولايت، و إنتظرنا سويا لحظات شروق الشمس معا ، نتهامس نتغازل تتراقص و نغرس الفل و الياسمين و الزهر في شفق الشمس التي كانت تشرق في عيوننا الشرقيتين

حبيبي ❤️

،زمن و ذكرى و موسيقى حالمة و فرحة لازالت على 🎀 شريط شعري ،عناقد العنب تتدلى على مياه البحيرة الخضراء و أوركيديا تكتب فيها أسامينا و تمحوها لحظات مطر ناعم. و أغاني فيروز تملئ عينينا حبا.

حبيبي ❤️

أظن أن الحمى لازالت ترتفع و كورونا ، تتخبط في جسدي كما تحب و حياتي ما بين قوسين ، ضعف في ضعف من قوي ضعيف يتغزل في بفايروس الكورونا في قصيدة تائرة جبارة قوية عنيفة ،
هل سات بدون عقاقير ،و كأنني عاصفة من الجنون تبحث عنك ، كتبت إسمك في قلبي. هلوسات اللعنة كل يوم…

حبيبي ❤️

أنفاسي ، ما بين صعود و هبوط تحتضر ، الفراشات ترقص في شكل دائرة أمام أعين و ألمح ألمك من بعد و حزن عينيك

حبيبي ❤️

لا تقترب لا تبتعد لا ،،،، إذهب لا أريدك معي أن تراني في لحظات الضعف . أهون علي أن ترحل رغم ذلك الحب.

حبيبي ❤️

تبا أو ألف تبا لهذا الحب و اهانه الكورونا تبقاو ألف تبا ، لهذا الحب الذي لم يكتمل في زمن كورونا.
❤️

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد