- إشهار -

البناء العشوائي ببنقريش يجتاح أراضي الأملاك المخزنية

وجهت السيدة ” نبيلة الميموني ” شكاية حصلت ” شمال بوست ” على نسخة منها  إلى رئيس الجماعة القروية دار بنقريش، ضد المدعو ” أبغداد عبد القادر ” الذي تتهمه بهدم جزء من حائط محاذ لمنزلها بحومة أطلحان بمركز بنقريش والشروع في بناء أساسات بناء منزل، وهو ما سيتسبب في ضرر يتمثل في غلق نوافذ منزلها إن تم السماح له بإكمال البناء.

ووفق ما افادت به الشتكية لـ ” شمال بوست ” فقد توجهت بعدة شكايات لقائد جماعة بنقريش من أجل وقف هذا البناء، دون أن يتحرك هذا الاخير الذي وعدها مرارا وتكرارا بوقف المشتكى به أو هدم الأساسات التي عمل على بنائها حتى الآن.

- Advertisement -

- Advertisement -

ووفق معطيات حصلت عليها ” شمال بوست ” فقد رفضت المصلحة التقنية التابعة لجماعة بنقريش منح ” أبغداد عبد القادر ” رخصة البناء لعدم استكماله الإجراءات القانونية، كما أن الجماعة القروية حررت محضرا في حقه بالبناء العشوائي موجها للسلطة المحلية دون أن تتحرك هذه الاخيرة.

فندق

كما أكدت ” نبيلة الميموني ” أن المشتكى به يعمل على البناء في أرض تابعة للأملاك المخزنية بحكم أنه يسكن بجوار الأرض في منزل تابع لهذه الأخيرة، وهو ما يطرح – حسب قولها – أكثر من تساؤل حول رفض قائد بنقريش إيقافه عن البناء بحجة الترامي على أراضي الأملاك المخزنية.

وكان والي ولاية تطوان ” محمد اليعقوبي ” قد حذر رجال السلطة المحلية من تنامي ظاهرة البناء العشوائي التي تشوه الصورة العامة والجمالية للمنطقة سواء على المستوى الحضري أو القوري، كما أنه اصدر في وقت سابق قرارا يمنع المصادقة على عقود البيع والشراء في الأراضي دون توفرها على ما يثبت حيازتها بواسطة وثيقة ” الملكية “

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد